أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, إذا كنت ترغب بالمشاركة فنحن نرحب بانضمامك معنا ويمكنك التسجيل من هنا ومن ثم المشاركة معنا.
إسم المستخدم: كلمة المرور: استعادة كلمة المرور
0

أدوات الجودة الشاملة 1 / العصف الذهني

أدوات الجودة الشاملة  1 / العصف الذهني

أدوات الجودة الشاملة 1 / العصف الذهني

العصف الذهني
توليد أكبر كم ممكن من الأفكار في فترة محددة.
استخدامات العصف الذهني
عند الحاجة لتوليد افكار وبخاصة الافكار الابداعية
لاستثمار وتبادل الخبرات المختلفة
لإعطاء الفرصة لجميع الاعضاء للأدلاء بأفكارهم
مرحلة التشخيص حيث يستخدم في صياغة الفرضيات والأسباب
مراحل العصف الذهني

أولاً: صياغة المشكلة :

صياغة المشكلة التي ستخضع للمناقشة ويجب أن تكون محددة إلى الحد الذي توضح فيه للمشاركين تماماً الغاية من الجلسة، مما يوفر للمجموعة إمكانية التركيز على القضية المحورية.
يجب أن تتصف هذه الصياغة بعمومية تسمح للمشاركين بطرح أفكار مفيدة .
يجب ألا تكون صياغتها منحازة باتجاه دفع المشاركين إلى خط معين في التفكير.

ثانياً: جلسة العصف الذهني
(أ) التحضير للعصف الذهني
إخبار المشاركين مسبقاً بموضوع الجلسة.
توفير أدوات     كتابة الأفكار من أقلام ولوحات أو التجهيزات الحاسوبية.
    (ب) مفاهيم العصف الذهني
لا انتقاد ولا تقييم للأفكار من أي نوع أثناء الجلسة    .
الابتعاد عن التقليدية في التفكير.
الهدف من الجلسة كمية الأفكار الناتجة في مدة قصيرة.
البناء على الأفكار المطروحة.
(ج) قواعد العصف الذهني :
يطرح المشارك فكرته فور ورودها إلى ذهنه.
يمكن طرح أكثر من فكرة في كل مرة
المشارك لا يقوم بشرح أفكاره ولا تفسيرها
تعيين شخص لكتابة الأفكار على سبورة يراها الجميع.

تسجيل الأفكار جميعها حتى ولو كانت مكررة.

كتابة الأفكار بالعبارات نفسها التي طرحها المشارك.

ثالثاً: معالجة الأفكار
يجب توضيح كل فكرة بحيث نتأكد من أنها مفهومة من قبل الجميع.
تجميع المساهمات المتشابهة ووضعها في مجموعات.
موافقة المجموعة على المعايير المستخدمة لتقييم الأفكار.
تطبيق هذه المعايير بطريقة منهجية.

نقاط هامة
العصف الذهني ليس بديلا عن البيانات.
لا يستخدم في وضع أولويات للمشاريع.
لا يستخدم في تحديد الأسباب الجذرية .
لا يستخدم في التحقق من نجاح الحلول

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليق على الموضوع



الوجوه التعبيرية